آخر الأخبار

التنافر بين برلمانيي إقليم بنسليمان فوت على إقليمهم مجموعة من المشاريع الكبرى !!!

شيد ميديا: خليل أبو فدوى

من الأمثلة العربية الهادفة "الإتحاد قوة". نعم في الإتحاد قوة، وكلما تم الإتحاد تحققت المطالب، هذه أطروحة يؤمن بها النقابي والحزبي والإعلامي والمنتخب والبرلماني.. وإقليم بنسليمان يتوفر على ثلاثة برلمانيين،لكن للأسف الشديد لم يحصل التوافق بينهم، لكون واحد منهم لايؤمن بخدمة المصلحة العامة بالإقليم بقدر مايؤمن بالبحث عن الأصوات الإنتخابية من "باب خيمة" منافسيه، وهذا هو الإشكال الذي أشعل فتيل الصراعات بين البرلمانيين الثلاثة، وفرق بين مقاصدهم، ولم يعد بوسعهم الإجتماع لطرح مشاكل الإقليم المرتبطة بالنقل العمومي ومشاكله المستعصية، و"إشاعة" إحداث كليات ذات تخصصات متعددة، وخلق مشاريع سكنية للطبقات المستضعفة وجلب استثمارات....وفي ظل هذا التشتت أصبح كل برلماني "ينش عن كبالته"، لكن مايهم مصلحة الإقليم ظل أمرها معلقا. ومن قال العكس، يعطينا ماذا حقق لهذا الإقليم خلال هذه الولاية....

عرضاخفاءالتعليقات
تابع موقعنا على


طريقة تفعيل هذه الاضافة :- اضغط علي المربع اسفل كلمة مرئي لتفعيل علامة ( √ ) صح وبهذا تكون قد الغيت الخاصية