القطاع الصحي ببنسليمان ينتظر من مندوب القطاع الجديد بصمات إيجابية

بناية المندوبية الإقليمية للصحة ببنسليمان
شيد ميديا: خليل أبو فدوى

لم تختلف ساكنة بنسليمان حول الإجماع عن التجربة الفاشلة السابقة للمندوب الصحي، الذي فضل التخلي عن مهامه المهنية بتقديم استقالته. وكيف لا ومشاكل قطاع الصحة بكل تراب إقليم بنسليمان تفاقمت بشكل مهول ، من خصاص في المراكز الصحية والعنصر البشري والخدمات الطبية القادرة على تلبية الحد الأدنى من مطالب ساكنة بنسليمان. وإن أمر مشاكل قطاع الصحة بإقليم بنسليمان لم يتوقف عند هذا الحد،بل تجاوزه إلى العجز عن توفير مختص في التخذير بالمستشفى الإقليمي ببنسليمان، وإن هذا العجز جعل العمليات الجراحية تتوقف، وهناك حالات ذات طبيعة استعجالية لكنها لم تجر لنفس السبب ،وكانت لها عواقب جد سلبية على صحة العديد من المرضى ، وهذا الواقع فشل مندوب الصحة السابق في إيجاد حلول ولو ترقيعية له .وبتعيين مندوب جديد، لازالت ساكنة بنسليمان تتطلع إلى اجتهاداته ،وذلك للرفع من مستوى الخدمات الصحية بالإقليم والتي لاتدعو للإطمئنان. إن الأمر يقتضي إبراز اجتهادات جديدة وفعالة، والكل يئس من لغة الوعود، ومن صيغة التفرج في واقع يدعو للقلق والحيرة. فهل من بصمات جديدة تغير من المشهد المتردي للقطاع الصحي بإقليم بنسليمان؟

عرضأخفاءالتعليقات
طريقة تفعيل هذه الاضافة :- اضغط علي المربع اسفل كلمة مرئي لتفعيل علامة ( √ ) صح وبهذا تكون قد الغيت الخاصية
طريقة تفعيل هذه الاضافة :- اضغط علي المربع اسفل كلمة مرئي لتفعيل علامة ( √ ) صح وبهذا تكون قد الغيت الخاصية
طريقة تفعيل هذه الاضافة :- اضغط علي المربع اسفل كلمة مرئي لتفعيل علامة ( √ ) صح وبهذا تكون قد الغيت الخاصية
تابع موقعنا على