"الحرب" بين أرباب المدارس الخاصة والآباء متواصلة، وتسليم الوثائق خلاف متجدد

مشهد من الوقفات الإحتجاجية التي نظمت في وجه أرباب التعليم الخصوصي
شيد ميديا: خليل أبو فدوى
لم تتوقف أجواء الصراع الدائر بين شريحة عريضة من آباء التلاميذ وأرباب المؤسسات الخصوصية، وإن واجبات الشهور التي تزامنت مع جائحة كورونا تبقى هي السبب الرئيسي في هذا الخلاف الذي طال أمده واتضح أن مدته لازالت متواصلة،لكون بعض أرباب المدارس الخصوصية لايتناون في المطالبة بما تبقى من المستحقات المادية في كل فرصة وجدوها سانحة لذلك. 
ومن جملة هذه الفرصة المتاحة في الآونة الأخيرة، مطالبة الآبتء بمجموعة من الوثائق الإدارية، وفي مقدمتها شهادة النجاح بالباكالوريا،او شهادة الإنتقال لمؤسسة أخرى... وقبل تسليم أية وثيقة من هذه الوثائق ،يجد الأب نفسه أمام خيارين،إما تكملة مابحوزته من واجبات مالية من شهور جائحة كورونا، والتوصل بالوثيقة التي يطلبها،أو تأجيل طلبه بسبب عجزه عن تكملة أداء المستحقات المادية...ولهذه السبب، فإن مجموعة من الآباء بمختلف المناطق،قاموا بتنظيم وقفات احتجاجية مطالبين من أرباب المدارس الخصوصية عدم الخلط بين ماهو إداري وماهو مالي. ومن أشهر الشعارات المرفوعة في زمن كورونا"الأب يقاوم والتعليم الخصوصي يساوم".
عرضأخفاءالتعليقات
طريقة تفعيل هذه الاضافة :- اضغط علي المربع اسفل كلمة مرئي لتفعيل علامة ( √ ) صح وبهذا تكون قد الغيت الخاصية
طريقة تفعيل هذه الاضافة :- اضغط علي المربع اسفل كلمة مرئي لتفعيل علامة ( √ ) صح وبهذا تكون قد الغيت الخاصية
طريقة تفعيل هذه الاضافة :- اضغط علي المربع اسفل كلمة مرئي لتفعيل علامة ( √ ) صح وبهذا تكون قد الغيت الخاصية
تابع موقعنا على