حليمة العسالي: حسابات انتخابية وراء تهميش إقليم خنيفرة من دعم مجلس الجهة

حليمة العسالي خلال تدخلها بمجلس جهة بني ملال خنيفرة
شيد ميديا: خليل أبو فدوى
فاجأت القيادية الحركية حليمة العسالي كل الحضور خلال الدورة العادية للمجلس الجهوي الأخير لبني ملال خنيفرة، وهي تتحدث بلغة غاضبة عن تهميش مجلس جهة بني ملال خنيفرة لكل مامن شأنه المساهمة في تنمية إقليم خنيفرة، مؤكدة أن هذا الأمر يتم بشكل مقصود ولأسباب انتخابية محضة. مضيفة أن إقليم بني ملال بشكل خاص نال حصة الأسد من برمجة وتمويل أغلب المشاريع، مؤكدة في تدخلها : " إن هذه أمور لاتعكس البعد التنموي للجهة ككل ، ولاتحقق المكتسبات الرامية للخدمة الشمولية لكل مناطق الجهة، فالعمل وفق خريطة انتخابية هو عمل سلبي ولا يكرس إلا الصراعات الإنتخابية وخدمة منطقة على حساب أخرى بشكل غير منطقي ولأبعاد سياسية محضة". ويذكر أن حليمة العسالي تشكل واجهة المعارضة في المجلس الجهوي لجهة بني ملال خنيفرة، وزادت حدة معارضتها منذ هزيمتها" الشهيرة" في الإنتخابات الجزئية الخاصة بمجلس المستشارين،حيث تكتلت الاغلبية الساحقة على هزيمتها.
عرضأخفاءالتعليقات
طريقة تفعيل هذه الاضافة :- اضغط علي المربع اسفل كلمة مرئي لتفعيل علامة ( √ ) صح وبهذا تكون قد الغيت الخاصية
طريقة تفعيل هذه الاضافة :- اضغط علي المربع اسفل كلمة مرئي لتفعيل علامة ( √ ) صح وبهذا تكون قد الغيت الخاصية
طريقة تفعيل هذه الاضافة :- اضغط علي المربع اسفل كلمة مرئي لتفعيل علامة ( √ ) صح وبهذا تكون قد الغيت الخاصية

تابع موقعنا على