بعد ثبوت حالة مؤكدة لسائق سيارة أجرة صغيرة مصاب بوباء كورونا، هل تنجح مندوبية الصحة ببنسليمان في احتواء كل المخالطين.؟

شيد ميديا: خليل أبو فدوى
أثبتت التحاليل المخبرية التي أجريت على كل سائقي سيارات الأجرة الصغيرة بمدينة بنسليمان،وجود حالة مؤكدة لسائق ينتمي لحي شعبي بالمدينة يتميز بالكثافة السكنية الكبيرة(الحي الحسني).  وإن ثبوت هذه الحالة تعبير هي الأولى على مستوى ساكنة مدينة بنسليمان، على اعتبار أن الحالات الأخرى المسجلة لاتربطهم بنفس المدينة إلا مهام عملية. وإن صاحب سيارة الأجرة معروف بحسن معاملاته ، لكن هذا الوباء قرر عدم الإختيار وكلما سنحت له الفرصة ينقض على من يختاره. اليوم،تشكل إصابة صاحب سيارة الأجرة ببنسليمان حالة من الذعر في نفوس الساكنة،خاصة وأن مهام سيارات الأجرة الصغيرة لم تتوقف بشكل كلي. ولهذه الغاية،فإن مهمة المندوبية الإقليمية الصحة في هذه النازلة تبقى جسيمة، وذلك من خلال الإحاطة بكل المخالطين للسائق المصاب، وعدم الإقتصار على أسرته الصغيرة. فبالتأكيد أن له علاقات ومعاملات، لذا وجب ضبط العدد الكلي والإجمالي للمخالطين تفاديا لمفاجآت أخرى غير متوقعة.
عرضأخفاءالتعليقات
طريقة تفعيل هذه الاضافة :- اضغط علي المربع اسفل كلمة مرئي لتفعيل علامة ( √ ) صح وبهذا تكون قد الغيت الخاصية
طريقة تفعيل هذه الاضافة :- اضغط علي المربع اسفل كلمة مرئي لتفعيل علامة ( √ ) صح وبهذا تكون قد الغيت الخاصية
طريقة تفعيل هذه الاضافة :- اضغط علي المربع اسفل كلمة مرئي لتفعيل علامة ( √ ) صح وبهذا تكون قد الغيت الخاصية

تابع موقعنا على